للحديث بقية - ان شاء الله -

استودعكم الله..