العملات
تراجع الجنيه الإسترليني مقابل الدولار الامريكي اليوم الاثنين، الى ادنى مستوى في اسبوعين ونصف فيما يترقب المستثمرين صدور بيانات النشاط الصناعي في المملكة المتحدة، في حين لازالت مخاوف النمو العالمي تلقي بثقلها على منطقة اليورو.بلغ الباوند / الدولار 1.6110 خلال التعاملات الاوروبية صباح اليوم، ادنى سعر للزوج منذ 13 سبتمبر، وبعد ذلك تماسك الزوج عند 1.6146، متراجعا بنسبة 0.12٪.كان الباوند على الأرجح سيجد الدعم عند 1.6077، وهو أدنى سعر منذ 13 سبتمبر والمقاومة عند 1.6209، اعلى سعر منذ 26 سبتمبر.أعلن بنك إسبانيا الجمعة ان احتياجات إعادة رسملة البنوك الإسبانية وصلت إلى 59.3، مليار على نطاق واسع تمشيا مع توقعات السوق.لكن المستثمرين بقيو حذرين،حيث ذكرت الحكومة الاسبانية ان الجهود لتنظيف النظام المصرفي المتداعي سيقوم بتوسيع الفجوة في الميزانية وزيادة أعبائها من ا الديون.ظهرت نتائج اختبار الإجهاد بعد يوم من إعلان مدريد ميزانية العام 2013، التي تستند في معظمها على خفض الإنفاق، في ما يرى كثير من المحللين على أنها محاولة لاستباق الظروف لحاجة لخطة انقاذ دولية.تترقب الأسواق أيضا نتائج الاستعراض الأخير لوكالة موديز للتصنيف لتصنيف إسبانيا السيادي، والتي قد يراها البعض على انها خفضت لقدر غير مرغوبة فيه.
الطاقه
هبط سعر خام مزيج برنت لاقل من 112 دولارا للبرميل يوم الاثنين في انعكاس لقلق المستثمرين من احتمال ان يؤدي تزعزع الاقتصاد العالمي الى الاضرار بالطلب على النفط في اعقاب توفر ادلة جديدة على ضعف في الصين واليابان بالاضافة الى استمرار المخاوف بشأن منطقة اليورو التي تعاني من الديون.ويأتي هذا الانخفاض الذي اثاره ايضا ارتفاع الدولار بعد ان أنهى خام القياس الربع الثالث من العام بأكبر مكاسب له منذ عام ونصف بعد ان عززته الاخطار التي تواجه الامدادات في الشرق الاوسط والجهود بين البنوك المركزية العالمية لتحفيز الاقتصاديات البطيئة.ولكن بيانات التصنيع الواردة من الصين والتي قدمت مزيدا من الادلة على بطء النمو الاقتصادي في ثاني اكبر مستهلك للنفط في العالم لسابع ربع سنوي على التوالي اثارت الشكوك من جديد في توقعات الطلب على النفط.وانخفض سعر تعاقدات برنت الاجلة لاقرب شهر 86 سنتا الى 111.53 دولار للبرميل بحلول الساعة 0328 بتوقيت جرينتش في حين تراجعت العقود الاجلة للخام الامريكي 91 سنتا الى 91.28 دولار.وارتفع برنت بنسبة 14.9 في المئة خلال الربع الثالث من العام في اعقاب تراجع كبير بلغ 20 في المئة في الربع الثاني في حين ارتفع الخام الامريكي بنسبة 8.5 في المئة في الربع الثالث بعد تراجعه بنسبة 17.5 في المئة خلال الفترة من ابريل نيسان الى يونيو حزيران
المعادن
تراجع الذهب يوم الاثنين بعد أن سجل أكبر زيادة فصلية له في أكثر من عامين مقتديا بانخفاض اليورو مع تخوف المستثمرين بشأن المصاعب التي تواجهها اسبانيا للسيطرة على أوضاعها المالية.وتجدد الحذر في السوق بعد أن شجعت إجراءات التحفيز من جانب البنوك المركزية مستثمري المعدن النفيس ودفعته للارتفاع لأربعة أشهرة متتالية. ويبحث المستثمرون الآن عن محفزات جديدة وسط صورة قاتمة بمنطقة اليورو.وتراجع اليورو إلى أدنى سعر له في نحو ثلاثة أسابيع بسبب عدم التيقن إزاء خطة إنقاذ اسبانيا في حين ارتفع مؤشر الدولار لأعلى مستوياته منذ منتصف سبتمبر أيلول مما يقلل من جاذبية الذهب المسعر بالعملة الأمريكية بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.وبحلول الساعة 0658 بتوقيت جرينتش تراجع السعر الفوري للذهب 0.3 بالمئة إلى 1766.10 دولار للأوقية (الأونصة) بعد أن ختم معاملات الربع الثالث من العام مرتفعا نحو 11 بالمئة في أكبر زيادة فصلية له منذ الربع الثاني من 2010.وهبطت عقود الذهب الأمريكية 0.3 بالمئة إلى 1768.50 دولار.وانخفضت الفضة في المعاملات الفورية 0.5 بالمئة إلى 34.30 دولار للأوقية.وهبط البلاتين 0.8 بالمئة مسجلا 1647.25 دولار للأوقية في حين تراجع البلاديوم 1.1 بالمئة إلى 626.47 دولار
الأسهم
ارتفعت الأسهم الأوروبية يوم الإثنين مستهلة ربع السنة الجديد بصعود من أقل مستوى في ثلاثة أسابيع مع زيادة المستثمرين تعرضهم لقطاعات موسمية الأداء مثل البنوك وشركات التعدين.وفي الساعة 0708 بتوقيت جرينتش ارتفع مؤشر يوروفرست 300 لأسهم الشركات الأوروبية الكبرى 0.3 بالمئة إلى 1092.18 نقطة. وكان المؤشر نزل 1.3 بالمئة يوم الجمعة لينهي الأسبوع على انخفاض 2.7 بالمئة.وقال هنك بوتس محلل الأسهم في باركليز إنه ينبغي النظر لنطاق التراجعات الاخيرة في ظل بعض البيانات الاقتصادية الضعيفة كفرصة لإعادة الشراء.وتابع "ينبغي أن يستغل المستثمرون أي ضعف لزيادة التعرض لسوق الأسهم لفترة أطول. مازلنا نفضل الأسهم الموسمية وسنركز على قطاعات مثل التكنولوجيا والطاقة."وارتفع أسهم شركات التعدين 0.4 بالمئة والبنوك 0.6 بالمئة وأسهم التكنولوجيا 0.7 بالمئة.وفتح مؤشر كاك 40 الفرنسي منخفضا 0.1 بالمئة ونزل مؤشر فايننشال تايمز 100 البريطاني 0.1 بالمئة أيضا في حين ارتفع مؤشر داكس الألماني 0.1 بالمئة