شهدت عدة مناطق من كوكب الأرض من بينها مصر ظاهرة "القمر السوبر" أو القمر العملاق يوم أمس،

والتي بدأت منذ ليل الأحد وحتى فجر الاثنين، وهي ظاهرة لن تتكرر بهذا الشكل حتى عام 2034.

وأوضحت وكالة الفضاء الأمريكية ناسا أن القمر سيكون هذا الشهر في أقرب نقطة له من الأرض في هذا المدار،

ويبدو أكبر حجما بنسبة 14% من الحجم الطبيعي وأكثر إشراقا بنسبة 30% من حالته وهو في أبعد نقطة في مساره حول الأرض. يُذكر أن قمر هذا الشهر عملاق لسببين، الأول أنه القمر العملاق الوحيد هذا العام في طور البدر، والثاني أنه أقرب قمر بدر إلى الأرض منذ عام 1948،